هل التخصص في مجال إدارة الموارد البشرية خيار جيد؟ هل التخصص في مجال إدارة الموارد البشرية خيار جيد؟

هل التخصص في مجال إدارة الموارد البشرية خيار جيد؟

هل التخصص في مجال إدارة الموارد البشرية خيار جيد؟

هل البحث عن وظيفة في مجال الموارد البشرية خيار جيد ؟

و هل التخصص في مجال الموارد البشرية هو مهنة جيدة ؟

في الحقيقة بالنسبة للكثيرين ، تمثل "الحياة المهنية الجيدة" مزيجًا من النمو الوظيفي المضمون والرضا الوظيفي العالي والأمان الوظيفي القوي.

تقدم الوظيفة في مجال الموارد البشرية جميع هذه العوامل، والأهم من ذلك أنها تتيح الفرصة لإحداث فرق حقيقي والمساهمة في نجاح الأعمال.

في الواقع ، تم تصنيف وظيفة "أخصائي الموارد البشرية" ضمن أفضل وظائف الأعمال في أمريكا لعام 2019 من قبل US News & World Report.

إليك سبب كون العمل في مجال الموارد البشرية اختيارًا جيدًا
مجال الموارد البشرية هو مجال وظيفي متنامٍ وجذاب، إذ تحتاج كل شركة تقريبًا، سواء كبيرة أو صغيرة ، إلى متخصصين في الموارد البشرية لإدارة علاقات الموظفين ، والإشراف على التوظيف وإدارة المزايا والتعويضات.

من موظف متدرب او مساعد في قسم الموارد البشرية صعوداً الى رئيس إدارة الموارد البشرية في الشركة، أمامك هناك مجموعة متنوعة من المسارات الوظيفية للموارد البشرية التي يمكنك اتباعها والعمل فيها وفقًا لاهتماماتك.

تكون مهنة الموارد البشرية مناسبة لك في الحالات التالية:

1. إذا كنت تريد العمل في مجال سريع النمو

إن انخفاض معدلات البطالة وندرة المرشحين للكثير من الوظائف التخصصية في سوق العمل خلق لدى الشركات حاجة متزايدة لتوظيف متخصصي الموارد البشرية لإستقطاب وتوظيف الموهوبين والماهرين والاحتفاظ بهم.

تزايد الطلب لتوظيف متخصصي الموارد البشرية بشكل أسرع من المتوسط ​​لمعظم المهن الأخرى ومن المتوقع أن يزداد بمقدار 38,900 وظيفة جديدة من 2016 إلى 2026 في الولايات المتحدة الامريكية وحدها، وفقًا لمكتب إحصاءات العمل (BLS).

قد يكون العمل في مجال الموارد البشرية خيارًا جيدًا إذا كنت تتطلع إلى زيادة إمكاناتك المالية، إذ بلغ متوسط ​​الراتب السنوي لمتخصصي الموارد البشرية في عام 2018 (60،880) دولارًا ، بينما بلغ الراتب السنوي لـ 10% من متخصصي الموارد البشرية أكثر من (104،390) دولارًا ، وفقًا لبيانات BLS.

2. تستمتع بالتعامل مع الناس

يقضي متخصصو الموارد البشرية الكثير من وقتهم في التعامل والتواصل مع الموظفين ومدراء الشركة والأقسام، وبصفتك متخصصًا في الموارد البشرية ، يمكن أن يكون لديك يد في تدريب الموظفين وعلاقات الموظفين والجوانب الأخرى المختلفة لمشاركة الموظفين في كل مجال من هذه المجالات ، لذلك تعد المهارات الشخصية القوية مفتاحك للنجاح.

يستمتع متخصصو الموارد البشرية الناجحون بالعمل مع الآخرين ولديهم موهبة لإنشاء خطوط اتصال إيجابية، فهم قادرون على بناء الثقة بسرعة وإنشاء حلول إبداعية مرضية وتعود بالنفع للجميع.
إذا كان هذا يلائم شخصيتك وتطلعاتك، فالوظيفة في الموارد البشرية مناسبة لك.

3. تحب التفكير بشكل استراتيجي

يلعب محترفو الموارد البشرية دوراً مهماً جداً وفعالاً في استراتيجية عمل الشركة.

على سبيل المثال ، يمكن لمستشاري الموارد البشرية العمل مع الشركات لتطوير علامة تجارية للتوظيف تساعدهم على الاحتفاظ بالمواهب المتميزة وجذبها.

قد يلعبون دورًا في اختيار حزمة مزايا شاملة تلبي احتياجات الموظف أو حتى قيادة سياسة عمل مرنة عن بُعد تعمل على تحسين رضا الموظفين ومشاركتهم. إذا كنت تستمتع بالتحدي ، فإن الموارد البشرية توفر الكثير من الفرص لإحداث فرق والقيام ببعض الحلول الإبداعية للمشكلات.

4. تريد التقدم بسرعة

اليوم ، تعمل التقنيات الجديدة على تغيير الطريقة التي تدير بها الشركات موظفيها الحاليين وتوظيف موظفين جدد ، مما يخلق الحاجة إلى قادة موارد بشرية أكثر ذكاءً تكنولوجياً، فمن المتوقع أن يزداد التوظيف لمديري الموارد البشرية بنسبة 9٪ حتى عام 2026 ، مضيفًا أكثر من 12,000 وظيفة جديدة ، وفقًا لـ BLS.

يتزايد أيضًا عدد وكالات استشارات الموارد البشرية ، مما يخلق فرصًا جديدة لمتخصصي الموارد البشرية ذوي الخبرة الواسعة. يمكن لهذه الوكالات أن تقدم وظائف مغرية لمحترفي ومتخصصي الموارد البشرية ذوي الخبرة الكبيرة وتوفر مسارًا سريعًا لهم للتقدم الوظيفي.

5. تريد أن تساهم في نجاح أعمال الشركة

ليس هناك من ينكر أن متخصصي الموارد البشرية يلعبون دورًا محددًا في نجاح الأعمال. وجدت دراسة حديثة أجرتها مؤسسة Gallup study أن الفرق عالية التفاعل تظهر ربحية أكبر بنسبة 21٪ وأن المنظمات الناجحة تجعل مشاركة الموظفين مركزية في إستراتيجية أعمالها.

ويقدر تقرير آخر صادر عن معهد Engagement أن الموظفين غير المتفاعلين وغير المنتجين يكلفون الشركات الأمريكية ما يصل إلى 550 مليار دولار كل عام في الإنتاجية المفقودة.

من خلال تنفيذ برامج تحفيز الموظفين ، والاستثمار في استراتيجيات التدريب والتطوير ، وتطوير علامة تجارية قوية للتوظيف ، يمكن لمتخصصي الموارد البشرية تعزيز تحفيز الموظفين ، مما يؤدي إلى انخفاض معدل دوران الموظفين وتحسين النتيجة النهائية للشركة.

كيف تبدأ حياتك المهنية في الموارد البشرية:

1. لديك شهادة جامعية في مجال الموارد البشرية او مجال اداري مقارب

تتطلب معظم وظائف الموارد البشرية للمبتدئين درجة البكالوريوس في إدارة الموارد البشرية أو اي مجال إداري مقارب كإدارة الأعمال مثلا.

2. اكتساب الخبرة

يفضل بعض أصحاب العمل أن يتمتع موظفو الموارد البشرية لديهم بخبرة مهنية في مجال محدد ، مثل النفط والغاز أو الرعاية الصحية أو التكنولوجيا أو الشؤون القانونية.
إذا لم تكن متأكدًا من المكان الذي ترغب في التخصص فيه ، فيمكنك التفكير في العمل لدى شركة استشارية للتوظيف أو الموارد البشرية تتيح لك اكتساب الخبرة في العديد من المجالات والتخصصات المختلفة بعد التخرج.

3. حضور الدورات التدريبية الخاصة بإدارة الموارد البشرية

الشهادة مطلوبة أيضًا من قبل أصحاب العمل ، ومعظم متخصصي الموارد البشرية المحترفين لديهم شهادة واحدة على الأقل.
توجد العديد من المعاهد والمؤسسات التدريبية المانحة لشهادات تخصصية ورصينة في مجال الموارد البشرية مثل HRCI و SHRM و CIPD
يعد ماجستير إدارة الأعمال في الموارد البشرية طريقة أخرى لتعزيز خبرتك ووضع نفسك في مناصب إدارية.

كاتــب المقال : Herzing Staff مترجم المقال : Aimen Basim المصــــــــــدر : [1]

[تمت الترجمة بتصرف]


إتـصـل بـنـا

إرسال

ابحث في الموقع