موقف سيء مع مرشح في مقابلة هاتفية موقف سيء مع مرشح في مقابلة هاتفية

موقف سيء مع مرشح في مقابلة هاتفية


في احد الأيام اتصلت على شخص لإجراء مقابلة أولية معه بالهاتف بخصوص شاغر معين، و انا عادةً ابدأ الاتصال بالتعريف عن نفسي وعنواني الوظيفي والشركة التي اعمل بها وأيضا الوظيفة الشاغرة التي ستكون حولها المقابلة ومن ثم اعطي الوقت للشخص ان يبدي رغبته او اهتمامه بالوظيفة او لا واكمل معه.

لكن هذا الشخص و بمجرد ان أكملت كلامي بالتعريف عن نفسي كان رده بذيئا (اعز الله القارئين) فأنا فضلت ان اعيد تعريف نفسي لمنحه فرصة ثانية لعله كان متوهم بشي فكان رده " اعرف انك انت فلان (ذكر اسم، ممكن اسم صديقه) وتريد تخدعني وتضحك علي" فانا مباشرة قلت له شكرا لك و مع السلامة.

غالبا نحن كمختصي توظيف نواجه نفس الموقف لكن عادةً يكون رد الأشخاص مضحك او لطيف و يتوقعون انها مزحة من زملائهم ولكن يبقون في حدود الادب وعندما يكرر المتصل تقديم نفسه والتعريف بالشركة والوظيفة الشاغرة يعتذرون ويستمر الاتصال بشكل هادئ ومثل ما مخطط له، لكن هذا الشخص كلامه البذيء افقده الفرصة.

فائدة
لكل باحث عن عمل او متقدم لوظيفة، كن مهني في كل حالاتك و كن جاهز لمثل هذا النوع من المكالمات بحيث مباشرة تتجاوب مع المتصل وبكل إيجابية حتى وان كنت بمزاج او موقف غير مناسب، في أسوأ الاحتمالات بإمكانك ان تعتذر للمتصل وتطلب منه ان يتصل بك لاحقا لكون الوقت او المكان الذي انت به غير مناسب او ان تطلب منه ان تعيد الاتصال به لاحقا، ولا اعتقد يوجد مسؤول او مختص توظيف سوف يرفض ذلك او يعتبر ذلك نقطة سلبية.

Google Ad

إتـصـل بـنـا

إرسال